الرئيسية / ثورة مصر / «هيومن رايتس ووتش» تتهم مصر بتنفيذ اعتقالات قبل “انتخابات غير نزيهة”

«هيومن رايتس ووتش» تتهم مصر بتنفيذ اعتقالات قبل “انتخابات غير نزيهة”

اتهمت منظمة «هيومن رايتس ووتش»، أمس الإثنين، السلطات المصرية بشنّ حملة اعتقالات تعسفية أواخر شهر يناير/ كانون الثاني الماضي وبداية فبراير/ شباط الجاري، في تصعيد ضد المعارضة السياسية، فيما انتقدت الهيئة الوطنية للصحافة المصرية، وهي منظمة حكومية، التقرير، واعتبرت أنه يحمل تناقضا بين فقراته، واعتمد على مصادر مشكوك فيها.

المنظمة، وفي تقرير حمل عنوان «تصاعد الاعتقالات في مصر قبيل انتخابات غير نزيهة»، قالت إن «حملة الاعتقالات طالت عبد المنعم أبو الفتوح، رئيس حزب «مصر القوية»، والمرشح الرئاسي السابق، ومحمد القصاص، نائب رئيس حزب مصر القوية، ومحمد عبد اللطيف طلعت، الأمين العام لحزب الوسط، وهشام جنينة الرئيس السابق لـ «الجهاز المركزي للمحاسبات».

واعتبرت أن «القمع واستخدام تهم متصلة بالإرهاب ضد النشطاء السلميين يشكل تجسيدا لاستراتيجية الحكومة لإسكات المنتقدين قبيل الانتخابات الرئاسية المزمع عقدها في شهر مارس/آذار المقبل».

وحسب سارة ليا ويتسن، مديرة قسم الشرق الأوسط في «هيومن رايتس ووتش»، فإن اعتقال أبو الفتوح «يمثل رسالة الحكومة القاضية بمنع أي انتقاد للرئيس عبد الفتاح السيسي قبيل الانتخابات الرئاسية، على الرغم أنه من المفترض أن تحفز الانتخابات النقاش السياسي وتعكس الإرادة الشعبية، لكن حكومة السيسي تريد التأكيد على أن ذلك لن يحدث في مصر، مستخدمةّ القمع الشديد».

القدس العربي

عن ثورة الياسمين

شاهد أيضاً

مصر: اِنقلاب قطار الصعيد و الحماية المدنية تدفع بفرق الإنقاذ ( فيديو)

انقلبت 4 عربات لأحد القطارات المكيفة بمنطقة المرازيق التابعة لمركز البدرشين محافظة الجيزة في مصر، …