الرئيسية / ثورة تونس / نقابة الأمن الجمهوري تفضح: أمني متقاعد وراء كذبة وجود شبكة للإطاحة بوزارة الداخلية و سنقاضيه

نقابة الأمن الجمهوري تفضح: أمني متقاعد وراء كذبة وجود شبكة للإطاحة بوزارة الداخلية و سنقاضيه

أكد الكاتب العام لنقابة الأمن الجمهوري،محمد الرويسي ، اليوم الأحد، “عدم وجود صلة” لنقابته بالرسالة الصادرة مساء أمس السبت ، بخصوص اكتشاف شبكة داخل مختلف أجهزة الدولة تحاول الإطاحة بوزارة الداخلية والتسبب في شرخ بين السلط القضائية والأسلاك الأمنية لزرع الفتنة وخدمة الإرهاب بما يهدد مقومات و أسس النظام الجمهوري الديمقراطي.

و أوضح الرويسي في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للأنباء أن تلك الرسالة التي وجهت إلى الرئاسات الثلاثة وعدد من المؤسسات التابعة للدولة ومكونات المجتمع المدني، صدرت عن أمني متقاعد هو محمد علي الرزقي، محملا إياه ومن معه من أعضاء مسؤولية ما ورد فيها مشددا على أنه شخص “لا صلة له بنقابة الأمن الجمهوري”.

من جهة أخرى ذكر الرويسي أن نقابته ستشرع في اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة لمنع تكرار مثل هذه الممارسات من بينها توجيه عدل منفذ للأمني المتقاعد علي الرزقي ورفع قضية عدلية استعجالية ضده.

عن ثورة تونس

شاهد أيضاً

الاِثنين القادم: الحسم في مصير الشاهد

قال رئيس حركة النهضة راشد الغنوشي، في تصريح لإذاعة ” جوهرة أف أم ” إنه …