الرئيسية / مقالات / منظمة حقوقية بريطانية: ضرب و تحرش جنسي و تعذيب للمعتقلات في الإمارات

منظمة حقوقية بريطانية: ضرب و تحرش جنسي و تعذيب للمعتقلات في الإمارات

كشف مؤتمر لمنظمة حقوقية ببريطانيا حمل عنوان “النساء المعذبات في سجون أبو ظبي” صورا من آليات ووسائل وطرق قاسية ومهينة لتعذيب نساء معتقلات في سجون الإمارة الخليجية وقام على رصد وتحرير وتوثيق تقرير المؤتمر الصادر عن المنظمة العربية لحقوق الإنسان ومقرها لندن، أربعة خبراء في مجال حقوق الإنسان ومناهضة التعذيب وهم جو أوديل، هانا فيليبس، هايدي دجكستال، وسو ولمان.

وتمحور المؤتمر الذي عقد ببريطانيا في 30 من ماي الماضي، حول النساء المحتجزات والمعذبات في السجون الإماراتية، متناولا السياق الأوسع وراء تعذيب النساء في الإمارات، كما تناول الخطوات والإجراءات القانونية الممكنة والتي يمكن متابعتها من أجل تقديم الجناة إلى العدالة.

وإستعرضت الباحثة بالمنظمة هانا فيليبس بعض شهادات المعتقلات من بينهن المعتقلة “أمينة محمد أحمد سعيد العبدولي”، وهي امرأة تبلغ من العمر 36 عاماً، محتجزة حالياً في الحبس الانفرادي في سجن الوثبة في أبو ظبي، وبحسب شهادة مسجلة سربت من السجن، أوضحت أنه تم تعذيبها من قبل جنديات مغربيات ونيباليات وتم اغراقها بالماء، وإجبارها على الوقوف وهي مقيدة اليدين والرجلين ومعصوبة العينين لساعات متتالية، بالإضافة إلى منع الزيارات العائلية عنها مما جعلها تلتجئ إلى الإضراب عن الطعام لمدة ثلاثة أسابيع للإحتجاج على الظروف الرهيبة لإحتجازها.

عربي 21

عن ثورة الياسمين

شاهد أيضاً

مصالحة إثيوبيا و إريتريا تسلط الضوء على دور الإمارات المشبوه في إفريقيا

ناقش الباحث في معهد دول الخليج العربية في واشنطن تيمور خان في مقال له نشره …