الرئيسية / ثورة ليبيا / مفتي ليبيا: ما يقع من جرائم حرب في درنة تديره غرفة في دولة الإمارات

مفتي ليبيا: ما يقع من جرائم حرب في درنة تديره غرفة في دولة الإمارات

قال مفتي عام ليبيا الشيخ الصادق الغرياني، إن ما يحدث في درنة من انتهاكات في حق المدنيين من ثمار اتفاق الصخيرات مضيفا خلال برنامج “الإسلام والحياة” على قناة التناصح، الأربعاء 13جوان 2018 ، بأن مايحدث بدرنة تديره غرفة الصهاينة في دولة الإمارات، مشيرا إلى وجوب مناصرة الجميع لأهل درنة.

وقال مفتي عام ليبيا، إن “تبرير القتل الحادث في درنة بمحاربة الإرهاب أكذوبة”، وأن “المدينة لم ترض بحكم الاستبداد المتمثل في حفتر، وتريد دولة مدنية يتحقق فيها العدل”.

هذا و شهدت أحياء بمدينة درنة ( شرق ليبيا) أعمالا انتقامية و إجرامية من قبل عصابات اللواء الليبي خليفة حفتر شملت قتل مدنيين و اعتقال خطباء الجمعة،ونقلهم إلى سجن قرنادة الذي تشرف عليه أجهزة أمنية تابعة للنظام السابق لها سجل حافل بالانتهاكات.

وتداول نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو يظهر فيه عناصر من قوات حفتر وهم يمثلون بجثة مقاتل من قوة حماية درنة، كما  ظهر جنود وهم يعتدون على بعض الأهالي في الشارع، وضرب مواطن أعزل بالبندقية قبل إطلاق النار عليه.

يذكر أن مدينة بنغازي كانت قد شهدت كذلك انتهاكات واسعة لعصابات حفتر شملت إعدام عشرات الأشخاص وخطف وقتل أئمة  ونبش القبور والتمثيل بالجثث خلال العمليات العسكرية التي نفذتها قوات حفتر بداية من ماي 2014 وعلى مدى أكثر من ثلاث سنوات.

و انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع مصور للنقيب محمود الورفلي القائد العسكري البارز في قوات حفتر، وهو يقوم بإعدام 3 أشخاص مقيدي الأيدي في بنغازي.

وخلال المقطع المصور، سُمع صوت يوجه أمر تنفيذ الإعدام بحق المعتقلين الثلاثة، أطلق على إثره الورفلي الرصاص على رؤوس الضحايا، وفي جانفي الماضي، أظهر مقطع مصور آخر مجموعة من مسلحي قوات حفتر، في منطقة قنفودة، غربي بنغازي، وهم يعدمون مقاتلاً من “مجلس شورى ثوار بنغازي”.

وفي السياق، قال جو ستورك، نائب مديرة منظمة “هيومن رايتس ووتش”،  إن قوات تابعة لقوات حفتر “إرتكبت جرائم حرب في مدينة بنغازي”و طالبت حفتر بـ”تحقيق كامل وشفاف في المعلومات والشهادات التي تشير إلى ارتكاب قواته جرائم حرب”.

هذا و أصدرت المحكمة الجنائية الدولية، مذكرة إعتقال بحق محمود الورفلي، لارتكابه إعدامات ميدانية لمدنيين ومقاتلين مصابين بين عامي 2016 و 2017.

و طالبت المدعية العامة للمحكمة الجنائية الدولية، فاتو بنسودة اللواء الليبي المتقاعد خليفة حفتر بتسليم محمود الورفلي، للسلطات الليبية تمهيدا لمحاكمته دوليا تنفيذا لأمر القبض الذي أصدرته في حقه.

وأكدت “بنسودة” في كلمة ألقتها أمام جلسة لمجلس الأمن الدولي خاصة بليبيا ، أن المحكمة ستستمر في رفع قضايا، وإصدار ملاحقات ضد كل من يثبت تورطه في جرائم حرب.

 

عن ثورة تونس

شاهد أيضاً

الهلال النفطي الليبي يحترق بسبب قوات حفتر