الرئيسية / القضية الفلسطينية / ردا على صفقة القرن: اِنطلاق مسيرة “العودة الكبرى” في ذكرى يوم الأرض

ردا على صفقة القرن: اِنطلاق مسيرة “العودة الكبرى” في ذكرى يوم الأرض

يحيي الفلسطينيون اليوم الجمعة الذكرى 42 ليوم الأرض، تحت شعار ” مسيرة العودة الكبرى” ردا على صفقة القرن المبرمة لتصفية القضية الفلسطينية وللتطبيع الكامل مع الاحتلال الإسرائيلي.

وحسب بيان للجنة التنسيقية الدولية، تم التحضير لمسيرة ” العودة الكبرى “منذ أشهر و ستكون انطلاقة لاعتصام سلمي وقانوني مفتوح في الميادين سواء في الداخل أو الشتات، حتى عودة المهجرين إلى بيوتهم.

هذا وبدأ المواطنون بالتوجه منذ ساعات صباح اليوم الجمعة  إلى المناطق الحدودية سيراً على الأقدام و بدأوا يتوافدون على الخيام التي تم  تجهيزها على بعد 700 متر من السياج الحدودي شرق مدينة غزة.

وهذه ليست المرة الأولى التي يتم فيها تنظيم مسيرات تتجه صوب السياج الحدودي، لكنها الأخطر وفقا للتقديرات الفلسطينية أولا، والإسرائيلية ثانيا، حيث تشكل هذه المسيرة وفقا للفصائل، ردا شعبيا فلسطينيا على صفقة القرن وقرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إعلان مدينة القدس عاصمة لإسرائيل. ومسيرة العودة هي خطوة عملية أولى لمواجهة مسلسل تصفية القضية الفلسطينية التي تتسارع في ظل ما يصفه الفلسطينيون بالتواطؤ الدولي.

وما يميز مسيرات العودة لهذا العام، هو إجماع الفصائل الفلسطينية، على أنها رد شعبي فلسطيني على ما يسمى بـ”صفقة القرن” التي تحدثت عنها الولايات المتحدة، وقرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إعلان مدينة القدس عاصمة لإسرائيل.
مسيرة العودة الكبرى” المقرر انطلاقها يوم الجمعة في القطاع. وتتوقع الهيئة الوطنية للاجئين أن يشارك آلاف الفلسطينيين في قطاع غزة يوم الجمعة في المسيرة التي ستنطلق في ذكرى “يوم الأرض” الـ42.

هذا و نشر جيش الاحتلال ما يزيد على مئة قناص على الحدود مع قطاع غزة قبيل انطلاق مسيرة ” العودة الكبرى ” وقام بقصف عشوائي شرق خانيونس صباح اليوم مما أدى إلى استشهاد المزارع وحيد سمور (28 عاماً) وإصابة آخر.

وكالات

عن ثورة تونس

شاهد أيضاً

السلطة الفلسطينية ترحب بمبادرة صينية بديلة لـ”صفقة القرن”

اعلن نبيل شعث مستشار الرئيس الفلسطيني للشؤون الخارجية والعلاقات الدولية، في حديث لإذاعة « صوت فلسطين » …