الرئيسية / مقالات / جمعية إماراتية تستعد لكشف إنتهاكات أبو ظبي في مجال حقوق الإنسان

جمعية إماراتية تستعد لكشف إنتهاكات أبو ظبي في مجال حقوق الإنسان

بدأت جمعية ضحايا التعذيب في دولة الإمارات، أولى حملاتها في خمس دول أوروبية لكشف انتهاكات حقوق الإنسان في الدولة، حسب ما أفاد لابه موقع “إيماسك”.

وقالت الجمعية في بيان لها إنها ستقوم بتوعية المواطنين في خمس عواصم أوروبية، وستكشف الانتهاكات الممنهجة التي تمارسها سلطات الإمارات بحق سجناء الرأي أمام المواطنين في أوروبا، والمطالبة بإطلاق سراح “احمد منصور” والدكتور “ناصر بن غيث” وجميع سجناء الرأي في الإمارات، والمطالبة بوقف جميع ممارسات التعذيب داخل مراكز الاحتجاز الإماراتية.

وتابعت الجمعية القول: إن الوقت قد حان لاتخاذ موقف ورفض هذه الانتهاكات الشنيعة التي تقوم بها سلطات الإمارات بحق سجناء الرأي والنشطاء السلميين والسعي إلى الضغط على المسؤولين في الإمارات لوقفها ودعت جميع الأوروبيين للتوقيع على عريضة شاملة للضغط على سلطات الإمارات لوقف هذه الممارسات غير الإنسانية وعمليات التعذيب الممنهج.

عن ثورة تونس

شاهد أيضاً

موقع أمريكي: هكذا خططت أبو ظبي و الرياض لغزو قطر

كشف موقع “ذي إنترسبت” الأمريكي، اليوم الأربعاء، تفاصيل خطَّة سعوديَّة إماراتيَّة أُعدَّت لغزو قطر ، …