الرئيسية / ثورة سوريا / إغتيال ضابط سوري بارز تلاحقه تهم التعذيب

إغتيال ضابط سوري بارز تلاحقه تهم التعذيب

أعلنت اليوم الخميس 31 ماي 2018 فصائل من المعارضة السورية عن تعرض رئيس فرع الأمن السياسي في مدينة حلب المقدم سومر زيدان، إلى الإغتيال على طريق حلب – خناصر.

ويعتبر الضابط المُغتال من أبرز الضباط المتهمين بالاشراف على تعذيب عشرات المعتقلين في سجون النظام السوري بحلب، وخاصة فرع الأمن السياسي مع الإشارة إلى أن المعارضة تسيطر على مناطق شمال حلب بعد اتفاقات انسحاب منحت بموجبها الحكومة السورية مقاتلي المعارضة وأسرهم ممرا آمنا لشمال غرب البلاد.

وروج إعلام النظام إلى روايتين متضاربتين، إحداهما أن سومر زيدان توفي إثر تعرضه لحادث سير، فيما جاء في الرواية الثانية، التي تم تداولها على نطاق واسع، أن زيدان قتل في منزله بحلب.

وكالات

عن ثورة تونس

شاهد أيضاً

حالة غضب عارمة و اِعتصامات مفتوحة للمتقاعدين

صعد المتقاعدون احتجاجاتهم بسبب ما اعتبروه سياسة التّهميش والتّجاهل التي تعتمدها الحكومة في التّعامل مع …