الرئيسية / ثورة تونس / أكاديمية الحوار الوطني تُدين اِنحراف بعض التحركات عن الطابع السلمي

أكاديمية الحوار الوطني تُدين اِنحراف بعض التحركات عن الطابع السلمي

أكدتت أكاديمية الحوار الوطني في بيان لها، على مشروعية المطالب الاجتماعية للمحتجين و حقهم في التظاهر السلمي والتعبير عن موقفهم الرافض للاجراءات التقشفية الموجعة التي اتخذتها الحكومة في ميزانية الدولة لسنة 2018.

كما ادانت الاكاديمية انحراف بعض التحركات عن الطابع السلمي القانوني، و ما انجر عنها من مظاهر عنف و فوضى و ترويع للمواطنين، منددة بالتوظيف السياسي للتحركات الاجتماعية لخدمة مصالح حزبية ضيقة وبتشويه الاحتجاجات السلمية المشروعة عبر ربطها بأعمال العنف و التخريب.

ودعت الأكاديمية جميع الأطراف الى التهدئة و ضبط النفس وتغليب مصلحة الوطن العليا على المصالح الفردية، مطالبة منظمات المجتمع المدني –انطلاقا من مسؤوليتها الاجتماعية- بلعب دور ايجابي في تأطير الاحتجاجات و حماية الممتلكات الخاصة و العمومية.

ودعت الأكاديمية الى التعجيل بتنظيم حوار وطني اقتصادي اجتماعي يجمع الطرف الحكومي والاحزاب السياسية و المجتمع المدني و المنطمات الوطنية و الاقتصاديين.

عن ثورة تونس

شاهد أيضاً

مجلة أمريكية: تفاصيل مشاركة “المارينز” في معركة في جبل سمامة (ترجمة)

نشرت المجلة الأمريكية “ناشيونال انترست”، وهي دورية نصف شهرية عن الشؤون الخارجية صادرة عن مركز …